تويتر
فيسبوك
انستقرام
يوتيوب
Rss

قصيدة بعنوان:*"قَبَسٌ زَيْنَبِيْ"*

بقلم سماحة العلامة السيد محمد رضا السلمان حفظه الله 13-7-1440هـ
قصيدة بعنوان:*"قَبَسٌ زَيْنَبِيْ"*
  • 2019-03-23 11:03 AM
  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد التعليقات 0
  • -
    +

 

في رحاب البيت في ظِلِّ "الرَّسُوْلْ"
"زَيـنبُ الـكُبرى" أتـت "بِنْتُ البَتُوْلْ"
وجـهـها  الإشــراق والـكـفُّ الـنَّـدى
وعـلـى الـعـينين قــد حَـلَّ الـذُّهُوْلْ
تُــبـصـر الـعِـصـمـة نـــورًا شـاخـصًـا
تـهـب الـدُّنيا الـرُّؤى تُـعلي الأصـولْ
فـهْي مِـن "حَـيدرَ" بـالعلم اكتستْ
لُــغــةً  فُــصـحـى ورفــضًــا وقَــبُـوْلْ
وقـفـتْ  لــمْ تـخـشَ جَــورًا لـلـعِدى
وقـضـتْ بـالـنَّصِّ مــا شــاءت تَـقُوْلْ
ألـجـمتْ مَــن كــان يـبـدو شـامـخًا
عِـطـفـه  والــنَّـاس صــمـتٌ وذُبُــوْلْ
فـهْـي لـمْ تـرضَ الَّـذي مِـن حـولها
مِــن  فِـعال الـقوم مـا بـين الـذُّحُوْلْ
جــمـعـتْ  كــــلَّ شــتـاتٍ وارتـــدتْ
كـــفــن  الــعِــزَّة لـلـصـبـر وُصُــــوْلْ
لـهـا فــي الـمـجلس صــوتٌ هــادرٌ
يُــرعـب الــوغـد ويـجـتـثُّ الـجُـفُوْلْ
ويُــعـيـد  الــنَّـصـر فــــي أصــحـابـه
رايــــة الــنَّـصـر صــفــاءٌ وشُــمُــوْلْ
هـــــذه  "زَيـــنــبُ" والـــعِــزُّ بـــهــا
أثـبـت الأسـباب فـي قـوس الـنُّزُوْلْ
صـبـغتْ مِـن نـحر "مـصباح الـهُدى"
وجـهها الأقـدس فـي وصـفٍ مَـهُوْلْ
يــوم جــاءت تـخـطب الـقـول وهـل
يـدرك الـمعنى سـوى أهـل العُقُوْلْ
دُفـنتْ في "الشَّام" كي تبقى لهم
مـصـدر الإلـهام فـي صـعب الـحُلُوْلْ
مَــــن  أراد الــلُّـطـف يـــأتِ قـبـرهـا
فـهْي سِرُّ اللُّطف مِن "آلِ الرَّسُوْلْ"

 

 

تعليقات الزوار