تويتر
فيسبوك
انستقرام
يوتيوب
Rss

قصيدة بعنوان:*"زَيْنَبُ اَلْكُبْرَى أَيْقُوْنَةُ اَلْخُلُوْدْ"*

بقلم سماحة العلامة السيد محمد رضا السلمان حفظه الله 4-5-1440هـ
قصيدة بعنوان:*"زَيْنَبُ اَلْكُبْرَى أَيْقُوْنَةُ اَلْخُلُوْدْ"*
  • 2019-01-11 11:01 AM
  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 16
  • عدد التعليقات 0
  • -
    +
قُـبَّـةُ "الـحـوارء" نــورٌ فــي الـفضاءْ
ولـها فـي الـقلب إشراق السَّماءْ
حـيـث نـامـت "زيـنبٌ" مِـن بـعدما
رســمـت لـلـمـجد نــهـج الـكِـبرياءْ
هــي مِــن "فـاطمةٍ" سِـرُّ الـتُّقى
وعــلــى الأفــكــار ديــــنٌ وانـتـمـاءْ
فـي بـلاد "الـطَّفِّ" كـم مِن موقفٍ
فـــيــه لــلإنــسـان درسٌ وعــطــاءْ
عِـفَّـةُ الـنَّـفس الَّـتـي حـاطت بـها
مــوقـف الإصــلاح صُـبـحًا ومـسـاءْ
قــدَّمـت "لـلـسِّـبط" روحًــا أمَّـنـت
مـا أراد "الـسِّبط" في "كَرْبِ بَلاءْ"
أمَّن "السِّبط" حريم "المُصطفى"
مُــــذ رأى "زيــنــبَ" تــرنــو لــلِّـواءْ
صــرفـت جُــهـدًا ولـــم تـبـخل بــه
هـــذه "زيــنـبُ" يـــا أهـــل الـوفـاءْ
سِـتـرُها "الـقـرآن" والـكفُّ الـنَّدى
وعــيـون الــحـقِّ مــشـروع الإبـــاءْ
نــفــسـهـا تـــأبــى رؤى مُــرتــجـعٍ
يـجـمع الأفـكـار مِـن غـير اصـطفاءْ
حـــفــظ الــتَّــاريـخ إســمًــا طــيِّـبًـا
زيــنــة الأرض ومــفـتـاح الــسَّـمـاءْ

 

تعليقات الزوار