تويتر
فيسبوك
انستقرام
يوتيوب
Rss

ذكرى وفاة السيدة المعصومة (ع)

ذكرى وفاة السيدة المعصومة (ع)
  • 2017-12-29 04:12 PM
  • طباعة
  • PDF
  • مشاركة عبر الفيسبوك
  • مشاركة عبر تويتر
  • مشاركة عبر G+
  • مشاركة عبر الوتساب
  • عدد الزوار 613
  • عدد التعليقات 0
  • -
    +

 

 

 

"فداها أبوها" كلمة قالها الإمام الكاظم في حق ميمونته في موقف يكشف مناعة حصنها وسعة باعها وتبحر جذورها العلمية ..كان لمجلس جامع الإمام الحسين (الزهراء) وقفة في ذكرى استشهاد فاطمة المعصومة ابنة موسى بن جعفر بمشاركة الخطيب الحسيني أ/علي العبيد الذي أشاد بكونها المرأة الوحيدة التي أطلق عليها( كريمة أهل البيت ) من بين الفاطميات جميعا، مبينًا أن (المعصومة) اللقب الذي وسمه الإمام الرضا لشقيقته فاطمة كونها الأكثر شبها بأمها من بنيات الزهراء . وفي مشهد آخر كان الإمام موسى بن جعفر قد نسب مدينة قم لنفسه واعتبرها حرمه الآمن وانتخبها واستثناها عن كل بقاع الدنيا يقول ‫(إن لله حرماً وهو مكة وإن للرسول حرماً وهو المدينة وإن لأمير المؤمنين حرماً وهو الكوفة وإن لنا حرماً وهو بلدة قم)،ذلك أنه يعي من لدن علمٍ رباني أن كريمته ستتوفى وتدفن في هذه البقعة المباركة .النيرة ،كما جرى على لسان صادق آل محمد ذكرها بما يليق بجليل مقامها :‫(ألا وإن قم الكوفة الصغيرة ألا إن للجنة ثمانية أبواب ثلاثة منها إلى قم تُقبض فيها امرأة من ولدي اسمها فاطمة بنت موسى بن جعفر وتدخل بشفا عتها شيعتي الجنة بأجمعهم)...

للإستماع اضغط على الرابط

 

 

 

 

تعليقات الزوار